دار الكشكول :: اطلع على الموضوع - الكلب
دار الكشكول قائمة المنتديات شارك
س و ج ابحـث قائمة الاعضاء المجموعات الملف الشخصي ادخل لقراءة رسائلك الخاصة دخول
أحدث المواضيع » السرد الأنثوي من الخيال إلى الحجاج قراءة في رواية (أعشقني)     .::.     » صدور كتاب "الجسد والعنونة في عالم سناء شعلان القصصي&quo     .::.     » خولة قاسمي ومديحة دمان تناقشان العجائبيّة في قصص سناء الشعلا     .::.     » سيدي البعيد 27     .::.     » سيدي البعيد 26     .::.     » ارجوحة فاطمة     .::.     » من ذاكرة الشام     .::.     » أمسية صيف     .::.     » الزهايمر     .::.     » ذات شتاء     .::.     » الهروب إلى آخر الدنيا: هي مجموعة قصصية للأديبة د.سناء شعلان،     .::.     » أرض الحكايا: مجموعة قصصية للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » التفاصيل الكاملة لرواية اعشقني للدكتورة سناء الشعلان     .::.     » تقاسيم الفلسطيني:من أشهر المجموعات القصصية للأديبة د.سناء ال     .::.     » حدث ذات جدار: مجموعة قصصية للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » طلاسم عشق     .::.     » رؤى     .::.     » الجدار الزجاجي: مجموعة قصصية للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » من يجرؤ؟!__د.هدية الأيوبي     .::.     » رواية السقوط في الشمس:هي أوّل رواية صدرت للأديبة د.سناء     .::.     » الذين أضاءوا الدّرب: للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » الكابوس: هي مجموعة قصصية للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » صاحب القلب الذهبي: هي قصة للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » المنهج الأسطوري أداة لفكّ شيفرة النّصوص الأدبيّة     .::.     » مساء الخير أيها الحزن _ د. أحمد الأحمد     .::.     » الروائيّة سناء الشّعلان ضيفة في جامعة العلوم والتكنولوجيا ال     .::.     » مبادرة "أكرموهم" تكرّم الأديبة د.سناء الشّعلان ووا     .::.     » مذكرات رضيعة: صدرت هذه المجموعة القصصية للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » الذي سرق نجمة: هي مجموعة قصصية للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » تراتيل الماء:هذه مجموعة قصصية للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » عالم سناء شعلان القصصيّ_ بَدْء اللّعب في المناطق الخطِرة.     .::.     » مقامات الاحتراق: هي مجموعة قصصية للأديبة د.سناء شعلان،وهي     .::.     » ناسك الصومعة: هذه مجموعة قصصية للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » الرؤية السّردية في قصص الشعلان: دراسة تطبيقيّة     .::.     » الضياع في عيني رجل الجبل: هي مجموعة قصصيّة مشتركة     .::.     » رواية قافلة العطش - مجموعة قصصية للأديبة د.سناء شعلان     .::.     » لقاء مع علاّمة الهند محمد ثناء الله النّدوي: في حظيرة قدس     .::.     » كتاب "السّير في الطّريق السّريع"للهنديّ رام بوكسان     .::.     » Sanaa Shalan Resume     .::.     » سناء شعلان في سطور     .::.     » ظلال     .::.     » سيدي البعيد 25     .::.     » فانتازيا سمير الجندي     .::.     » سيدي البعيد 24     .::.    

استعرض الموضوع التالي
استعرض الموضوع السابق
انشر موضوع جديد   رد على موضوع موقع الأديبة ندى الدانا

مؤلف رسالة
ندى الدانا[/b], ')">ندى الدانا



اشترك في: 25 ديسمبر 2006
رقم العضـو : 217
مشاركات: 71
المكان: حلب - سورية


غير متصل

نشرةارسل: الاربعاء ابريل 15, 2009 4:43 pm رد مع اشارة الى الموضوع Back to top


الكلب






1- الوليمة:

اقترب منها، هز ذيله، لوى رأسه يمنة ويسرة بفرح، قال لها: - اشتقت لك كثيرا

تأملها بهدوء، قال:-وضعك لا يعجبني، ما هذا؟!

تساءلت بدهشة:- ماذا تعني؟!

أجاب:- لن تفهمي قصدي أبدا، اسكتي، لا يحق لك أن تتكلمي، أرني لسانك

مدت لسانها، التهمه بشغف، قال متبجحا:- أرحتك من هذا اللسان اللعين

تطلع إلى أنفها، لمسه بيده، قالت:- أشم رائحة كريهة

قال:- أنت لا تشمين إلا الروائح الكريهة، سأريحك من هذه المشكلة

التهم أنفها بسرعة، نظرت إليه مستهجنة، أرادت أن تصرخ احتجاجا، تذكرت أنه أكل لسانها، أزعجته نظراتها، قال:

-أنت ترين كثيرا من الأشياء التي لا ينبغي رؤيتها

أكل عينيها، كسر جمجمتها، أكل المخ وهو يتلمظ، ويحرك لسانه، قال:- أرحتك من التفكير لأنه يتعب دماغك

استمر في التهامها، اليدان، الرجلان، فصفص العظام بشهية، رماها قرب حاوية قمامة كبيرة، بصق عليها، جمعها ثانية، شكلها هيكلا عظميا، نبح بضراوة، صاح بها: أغربي عن وجهي

لم تتحرك، ضربها بشراسة: - هيا اذهبي، ولكن احذري الكلاب المتوحشة في الشارع، إنها تنبح وتعض

مشت متثاقلة، وهي تئن وتتطلع إلى هيكلها العظمي، وتتساءل:

- هل أبقى هذا الكلب مني شيئا للكلاب الأخرى ؟!



2- قبل الوليمة:

التقاها في الطريق، هز ذيله، كشر عن أنيابه بشبح ابتسامة، نبح وهو يقترب منها، ابتعدت عن طريقه خائفة، توقف عن النباح، بدأ يتكلم بلطف ووداعة، أخفى ذيله، غير ملامحه، صار يشبه الرجل، قال لها:

- لم تخافين ؟! أنا رجل لطيف

- تساءلت مستغربة: - هل أنت رجل حقا ؟! ظننتك كلبا !

ضحك، أخرج بطاقته الشخصية من جيبه، قربها من عينيها، قرأت: الاسم: فلان الجنس: ذكر

ذكر يعني رجل ! ...... كيف حسبته كلبا ؟!

استعاد بطاقته الشخصية منها، مسد على شاربيه متباهيا:

- هل صدقت أنني رجل ؟! هذه الشوارب لرجل هو سيد الرجال

حدثها عن عدد النساء الهائل اللواتي وقعن في شباكه، عن بطولاته في السرير، المعارك الغرامية التي خاضها وانتصر فيها، النساء اللواتي أسرهن بحنكته وقدراته الحربية، استغرق في أحاديثه الكثيرة وهي تستمع بتعب وذهول، فقدت ذاكرتها ووعيها، داهمتها الغيبوبة، فوجد الفرصة سانحة لالتهامها



3- بعد الوليمة:

مشى الكلب في الشارع وهو يتطلع حوله وينبح، كان يفتش عن فريسة أخرى، لأنه شعر بالجوع رغم الوليمة العامرة، فجوعه أبدي، اقتربت منه فتاة جميلة في الخامسة عشرة من عمرها، نظر إليها بحنان مفتعل، وقد أسبل عينيه

- كيف تمشين وحدك يا طفلتي ؟! الشارع خطر والكلاب كثيرة، سأحرسك.. هيا..لا أسمح لك أن تذهبي وحيدة، بعد قليل ستعم الظلمة.

- اطمأنت الفتاة، مشت قربه تحتمي به، وكان طوال الطريق يحذرها من الكلاب كي يلتهمها وحده، دون أن يشاركه أي كلب آخر صيده الثمين.

ندى الدانا


توقيعندى الدانا :

انا ابنة الزمن المفقود

استعرض نبذة عن المستخدمين ارسل رسالة خاصة ارسل الرسالة انتقل الى صفحة المرسل
استعرض مواضيع سابقة:   

انشر موضوع جديد   رد على موضوع


استعرض الموضوع التالي
استعرض الموضوع السابق
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع الغاء مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى


Powered by phpBB © 2001, 2002 phpBB Group
ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½
2006
ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½